عن تنوين

"تنوين"، هو موسمٌ سنويٌّ لاستكشاف الإبداع في الفنون والعلوم والأدب والتراث الثقافي وريادة الأعمال، يتناول موضوعا مختلفا كل سنة ليسلط الضوء على أصله وتأثيراته والبحث عن الفرص الممكنة فيه وخلق أفكار لا تتقيد بالمألوف وإنشاء حواراتٍ لا تنتهي بانتهاء الموسم. هو حدثٌ ضخمٌ يسعى لتمكين الأفراد من خلال ربط المواهب السعودية بالخبرات العالمية، ويقدم دعوة مفتوحة للإلهام والتغيير بطرق جديدة، فالتغييرات الإبداعية المؤثرة كثيرًا ما تبدأ من فكرة واحدة خارجة عن النمط.

"تنوين".. مستعدون للعب؟

يقدم لنا اللعب أكثر من مجرد الهروب من الواقع وأبعد من الترفيه والتخفف من ثقل الحياة. اللعب قوةٌ تزيد من قدرتنا على التفكير والعمل بشكل خلاق وتغرس الشعور بالإبداع، ليس للأطفال فقط وإنما للبالغين وبشكل غير محدود. يؤهلنا اللعب نفسيا ألا نجد حرجًا في الفشل، هذا الشعور يمنحنا القدرة على استكشاف المجهول بكل حرية، ومن خلال هذا الاستكشاف يسهل الوصول إلى الأفكار الإبداعية والتعرف عليها. وفي موسم إثراء الإبداعي"تنوين" لعام 2019، سيتم التعرف على تأثير اللعب من خلال المنتجات والعمليات وأماكن اللعب والإمكانات التي قد تنتج من محاكاة تطبيقية للألعاب في العلوم والتصنيع والتواصل، لنستكشف اللعب كمكون رئيسي في التفكير الإبداعي والإنتاج المبتكر وذلك من خلال الحوارات وورش العمل واللقاءات والعروض التوضيحية والمعارض والمهرجانات.

يوفر "تنوين" 4 مسارات متخصصة للوصول إلى صناعات إبداعية ذات محتوى محدد، بما في ذلك المحادثات وورش العمل والاجتماعات وأنشطة التواصل الشبكي لتسهيل الانخراط في موضوع "اللعب" والتنقل عبر محتوياته المناسبة.

أساليب اللعب

للعب فوائد لا تتوقف أبدا مهما كان عمر اللاعب، اللعب يطور الخيال والبراعة والقوة البدنية والعاطفية. تستمر عمليات اللعب والتسلية في تعليمنا وتطويرنا وجعلنا أقوى، ويعمل أسلوب اللعب على توسيع الإمكانيات وتؤدي إلى تغيير وتطوير طريقة قيامك بالأشياء بشكل لافت.

أدوات اللعب

قابل صنَّاع الألعاب، وتعرف على سر هذه الصناعة بدءً من الألعاب اليدوية إلى آخر ما وصلت إليه الألعاب التفاعلية. استمتع باللعب واكتشف الألعاب من جميع أنحاء العالم بموادها وتقنياتها، وشاهد كيف يتم إنشاء عوالم وثقافات جديدة بالكامل في مساحات اللعب الافتراضية.

اللعب والتقنية

يمكن أن تنشأ حالات معقدة من قواعد بسيطة، تُظهر السلوكيات والسيناريوهات الناشئة أن لقوة اللعب قدرة على إنشاء نتائج غير متوقعة. يظهر هذا جليا مع توسع إنترنت الأشياء حيث تصبح الأنظمة أكثر استقلالية فتزداد حاجة العالم الواقعي والافتراضي للعب بشكل أكبر وأكثر جودة.

مساحات اللعب

ينشئ مصممو الملاعب مساحات للعب ليتمتع بها الناس، المئات والآلاف منهم في البيئات الواقعية، والملايين منهم في البيئات الافتراضية. الطريقة التي يتم فيها تصميم مساحات اللعب تؤثر بشكل مباشر على العلاقة الاجتماعية بين الأشخاص والمجتمعات والأجيال والثقافات، ولديها القدرة على تحسين الرفاهية وجعلنا أكثر إبداعًا وابتكارًا. تعرف على مساحات اللعب وأسرار تصميمها وتأثيراتها، استكشف مدن اللعب الصديقة وأطلق خيالك لمدن المستقبل حيث تحتل الألعاب مساحات مدهشة.

تابعنا

ابقى على تواصل

*
*

زورونا

أوقات الزيارة لمركز إثراء هي كالتالي:
الأحد: مغلق
الأثنين: من الساعة 9 صباحًا حتى 9 مساءً.
الثلاثاء: من الساعة 9 صباحًا حتى 9 مساءً.
الأربعاء: من الساعة 9 صباحًا حتى 9 مساءً.
الخميس: من الساعة 9 صباحًا حتى 10 مساءً.
الجمعة: من الساعة 1 مساءً حتى 10 مساءً.
السبت: من الساعة 9 صباحًا حتى 9 مساءً.

ملاحظة:
* سيغلق المركز ابتداءً من 2 حتى 5 ديسمبر وذلك لاستضافة مؤتمر فكر 2019.

مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي
غرب الظهران ، الظهران 34461 ، المملكة العربية السعودية


الهاتف (خلال أوقات عمل المركز):
من السعودية: 8001221224
من خارج السعودية: 966138169799 +

البريد الإلكتروني: info@ithra.com
البريد الإلكتروني لخدمة الزوار (المفقودات والتذاكر):
customerCare@ithra.com

اظهر على الخريطة

* تغلق بوابة الدخول قبل ساعة من نهاية أوقات الزيارة.